النور يضيء سيهات بذكريات الزمن الجميل

في ليلة من ليالي الزمن الجميل … ليلة ذكرتنا بأول عشق لأبناء سنابس

كرة القدم التي بدأوا بها ولازالوا يحنون لماضيهم الجميل فيها

لعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي النور مباراة أعادت لأهل القرية الساحلية الذكريات

حيث حضر المباراة عدد ملفت من الجماهير تفاعلاً مع الحملة التي أطلقها المركز الإعلامي تعاوناً مع إدارة فريق القدم باسم “اليمعة_نترياكم”

ولم يخيب الجمهور الآمال بل فاق تفاعلهم المتوقع مما ساهم في بث الحماس وروح الإنتصار لدى اللاعبين الذين بذلوا قصارى جهدهم وحققوا المبتغى بالإنتصار والوصول لدور الـ 16

وبالرجوع للمباراة التي تقابل فيها فريقنا الأول لكرة القدم مع نادي الأمجاد

بدأ المدرب التونسي كريم سعيدي المبارة بخطة 4-4-1-1 وبتشكيلة تضم كل من محمد البحاري (حارس مرمى) فاضل حبيل (ظهير أيمن) مرتضى أبو زيد (قلب دفاع) علي الهزازي (قلب دفاع) عبدالله العميري (ظهير أيسر) أمجد آل عاشور (وسط) حسن عريوتي (وسط) مؤيد آل سليم (وسط) حسين آل زرع (وسط) مصطفى أبو حسين (مهاجم) علي الصايغ (مهاجم)

بدأ الفريق المباراة متحفظاُ حتى انقضت الربع ساعة الأولى وبدأ اللاعبون الدخول في أجواء المباراة ما جعلهم يسيطرون ويفرضون أسلوبهم وبعد العديد من المحاولات لإختراق دفاعات الأمجاد من العمق ولكنها باءت بالفشل قام الفريق بالصعود أكثر إلى مرمى الأمجاد واعتماد العرضيات ومع اقتراب صافرة نهاية الشوط الأول نجح حسين زرع بإرسال عرضية انقض عليها مصطفى أبو حسين من بين دفاعات الأمجاد مسجلاً الهدف الأول والوحيد في المباراة

مع بداية الشوط الثاني قام المدرب بإخراج أمجد آل عاشور والذي تحصل على كرت أصفر في منتصف الشوط الأول وحل مكانه علي أبو صالح في محاولة لتنشيط الوسط والحفاظ على الهدف واعتماد المرتدات التي أتاحت للفريق فرصة قتل المباراة بعد بينية ذهبية حصل عليها مسجل الهدف الوحيد مصطفى أبو حسين والذي قام بمراوغة آخر مدافع وتسليم الكرة للاعب القادم من الخلف علي الصايغ والذي سدد الكرة باستعجال سمح للمدافع بإخراج الكرة من المرمى

وقبل إنتهاء المباراة بربع ساعة حصل البديل علي أبو صالح على كرت أحمر ما جعل المباراة تدخل منعرجاً آخر حيث سمح النقص لنادي الأمجاد بالتقدم والضغط على مرمى فريقنا ولمعالجة الأمر قام المدرب بإجراء تبديلين متتاليين بخروج مصطفى أبو حسين ودخول محمد آل توفيق ثم خروج مؤيد آل سليم ودخول حسين رمضان

وبعد عديد المحاولات والعرضيات التي قام بها نادي الأمجاد وأنقذها المدافعون والحارس أعلن الحكم نهاية المباراة بانتصار النور ووصوله لدور الـ 16 ليقابل نادي اللواء

هذا الفوز أثار حماسة الجماهير والمتابعين على مواقع التواصل الإجتماعي حيث شكر اللاعب السابق لقدم النور ونجم الزمن الجميل أحمد الطوال أبو حسين الجماهير وشدد على أهمية استمرار الدعم لهذا الجيل الشاب

بينما أعادت هذه المباراة اللاعب والمدرب السابق ليد النور علي العليوات إلى أيام الزمن الجميل حيث ذكر أنها أعادته لذكريات النجم حسن الأبيض متمنياً له الشفاء العاجل والنجوم الذين زاملوه في الفريق

من جهتها تشكر إدارة فريق كرة القدم جميع الجماهير والداعمين وفرق الحواري التي ألغت تمارينها دعمًا للفريق وتعدهم ببذل المزيد من الجهد والمثابرة للوصول إلى الدرجة الثانية بإذن الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *